من 14 الي 22 فبراير 2019


ختام حافل للدورة السابعة لمهرجان الرماية بحضور نهيان بن مبارك آل نهيان وسعيد بن طحنون آل نهيان اختتمت فعاليات الدورة السابعة لمهرجان الوحدات المساندة للرماية، برعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في ميادين الريف بأبوظبي، تحت شعار "عام التسامح". في أجواء حافلة بحضور معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح، والشيخ سعيد بن طحنون آل نهيان برفقة معالي اللواء الركن عبدالله مهير الكتبي، قائد الوحدات المساندة، رئيس اللجنة العليا المنظمة للمهرجان، وعدد من كبار ضباط وقادة الوحدات المساندة، وسط حضور كثيف من الجمهور من مختلف الفئات العمرية.
وتفقد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان برفقة معالي اللواء الركن عبدالله مهير الكتبي قائد الوحدات المساندة خلال اليوم العاشر من المهرجان ميادين الرماية المختلفة، وحرصت الفرق الفائزة على التقاط صور تذكارية معهما.
إلى جانب آخر بدأت فعاليات اليوم الختامي للدورة السابعة لمهرجان الوحدات المساندة للرماية بالسلام الوطني، ثم عرض الموسيقى العسكرية للقوات المسلحة، تلاه عرض "مجموعة الفرسان" حاملي علم الدولة وأعلام القوات المسلحة وقيادة الوحدات المساندة والقيادة العامة لشرطة أبوظبي، ثم عرض لاماية المدفع، حيث تمت الاستعانة بمدفعين مخصصين للمراسم.
وأعقب ذلك عرضاً لنادي أبوظبي للصقارين، من خلال الصيد بالتلواح، إحدى الرياضات التراثية التي تحظى باهتمام الجمهور وظهر خلال العرض الطفلة عوشة بنت خليفة المنصوري من المواهب الواعدة بنادي أبوظبي للصقارين أطلقت الطير بكل شجاعة ليحوم مرات عدة قبل أن ينقض على فريسته بكل مهارة ألهبت حماس الجميع، وخطفت تصفيقات حادة.